الأردن يجند ممرضات عسكريات

الأردن يجند ممرضات عسكريات

أسرة‭ ‬يونيباث

عزز‭ ‬جزء‭ ‬رئيسي‭ ‬من‭ ‬القوات‭ ‬المسلحة‭ ‬الأردنية‭ ‬—‭  ‬الخدمات‭ ‬الطبية‭  – ‬صفوفه‭ ‬خلال‭ ‬حفل‭ ‬تخريج‭ ‬في‭ ‬كلية‭ ‬الأميرة‭ ‬منى‭ ‬للتمريض‭ ‬في‭ ‬جامعة‭ ‬مؤتة‭.‬

برعاية‭ ‬اللواء‭ ‬سعد‭ ‬جابر،‭ ‬المدير‭ ‬العام‭ ‬للخدمات‭ ‬الطبية‭ ‬الملكية،‭ ‬خرجت‭ ‬الكلية‭ ‬طالبات‭ ‬في‭ ‬أذار‭/‬مارس‭ ‬2019‭ ‬سيلتحقن‭ ‬بالقوات‭ ‬المسلحة‭.‬

وأشادت‭ ‬الدكتورة‭ ‬هالة‭ ‬عبيدات،‭ ‬عميدة‭ ‬الكلية،‭ ‬بالجهود‭ ‬المتواصلة‭ ‬التي‭ ‬تبذلها‭ ‬الأميرة‭ ‬منى‭ ‬الحسين‭ ‬لتحسين‭ ‬نوعية‭ ‬التعليم،‭ ‬وأشارت‭ ‬إلى‭ ‬مدى‭ ‬امتنان‭ ‬قيادة‭ ‬القوات‭ ‬المسلحة‭ ‬الأردنية‭ ‬للأفراد‭ ‬الجدد‭.‬

وأضافت‭ ‬الدكتورة‭ ‬عبيدات،‭ ‬“سيتم‭ ‬إطلاق‭ ‬هذه‭ ‬المجموعة‭ ‬النخبوية‭ ‬الموشحة‭ ‬بشعار‭ ‬الجيش‭ ‬العربي‭ ‬والمسلحة‭ ‬بالوعي‭ ‬والمعرفة،‭ ‬للعمل‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬المجد‭ ‬والشرف‭ ‬حاملات‭ ‬رؤاهن‭ ‬وتطلعاتهن‭ ‬مع‭ ‬أفضل‭ ‬شعور‭ ‬بالولاء‭ ‬والعطاء‭ ‬للأردن”‭. ‬

وحثت‭ ‬الخريجات‭ ‬الجدد‭ ‬على‭ ‬تكريس‭ ‬أنفسهن‭ ‬لعملهن،‭ ‬والالتزام‭ ‬بأخلاقيات‭ ‬مهنتهن‭ ‬والإسهام‭ ‬لما‭ ‬فيه‭ ‬مصلحة‭ ‬الإنسانية‭. ‬

تأسست‭ ‬كلية‭ ‬الأميرة‭ ‬منى‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬1962‭ ‬وتقدم‭ ‬درجات‭ ‬علمية‭ ‬مدة‭ ‬الدراسة‭ ‬فيها‭ ‬ثلاث‭ ‬سنوات‭ ‬في‭ ‬التمريض‭. ‬يمكن‭ ‬للمرأة‭ ‬في‭ ‬الأردن‭ ‬الانضمام‭ ‬إلى‭ ‬القوات‭ ‬المسلحة‭ ‬الأردنية‭ ‬كموظفة‭ ‬مدنية‭ ‬أو‭ ‬كضابطة‭ ‬أو‭ ‬ضابطة‭ ‬صف‭.‬

وهن‭ ‬يعملن‭ ‬على‭ ‬قدم‭ ‬المساواة‭ ‬مع‭ ‬نظرائهن‭ ‬من‭ ‬الذكور‭ ‬من‭ ‬حيث‭ ‬الراتب‭ ‬والحقوق‭ ‬والبَدَلات‭ ‬والترقيات‭ ‬والتدريب‭ ‬وطول‭ ‬مدة‭ ‬الخدمة‭ ‬؛‭ ‬كما‭ ‬يحصلن‭ ‬على‭ ‬إجازة‭ ‬أمومة‭ ‬مدفوعة‭ ‬الأجر‭ ‬لمدة‭ ‬ثلاثة‭ ‬أشهر‭.‬