أخوة في السلاح

أخوة في السلاح

القوات‭ ‬الأردنية‭ ‬تنضم‭ ‬إلى‭ ‬تمرين‭ ‬مشترك‭ ‬في‭ ‬الإمارات‭ ‬العربية‭ ‬المتحدة‭ ‬يركز‭ ‬على‭ ‬الدفاع‭ ‬الساحلي

القوات‭ ‬المسلحة‭ ‬الأردنية‭ ‬–‭ ‬الجيش‭ ‬العربي‭ ‬

مديرية‭ ‬التوجيه‭ ‬المعنوي‭ ‬

عائدية‭ ‬الصور‭ ‬للقوات‭ ‬المسلحة‭ ‬الأردنية

تأتي أهمية‭ ‬تنفيذ‭ ‬التمرين‭ ‬الأردني‭ ‬الإماراتي‭ ‬المشترك‭ (‬الثوابت‭ ‬القوية‭/‬1‭) ‬

من‭ ‬خلال‭ ‬إبراز‭ ‬أهمية‭ ‬العمل‭ ‬المشترك‭ ‬بين‭ ‬الدول‭ ‬الشقيقة‭ ‬والحليفة‭ ‬في‭ ‬مواجهة‭ ‬أي‭ ‬تهديد‭ ‬خارجي،‭ ‬حيث‭ ‬يعكس‭ ‬تمرين‭ ‬عام‭ ‬2019‭ ‬مدى‭ ‬عمق‭ ‬العلاقات‭ ‬الأخوية‭ ‬التي‭ ‬تربط‭ ‬البلدين‭ ‬الشقيقين‭ ‬المملكة‭ ‬الأردنية‭ ‬الهاشمية‭ ‬و‭ ‬دولة‭ ‬الإمارات‭ ‬العربية‭ ‬المتحدة،‭ ‬وعن‭ ‬مدى‭ ‬التضامن‭ ‬والتعاون‭ ‬العسكري‭ ‬والأمني‭ ‬بين‭ ‬الدولتين‭ ‬كذلك‭ ‬تأتي‭ ‬أهمية‭ ‬هذا‭ ‬التمرين‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬تعزيز‭ ‬العلاقات‭ ‬العسكرية‭ ‬و‭ ‬تفعيل‭ ‬مفهوم‭ ‬العمل‭ ‬المشترك،‭ ‬بالإضافة‭ ‬إلى‭ ‬تطوير‭ ‬مفهوم‭ ‬التخطيط‭ ‬والإدارة‭ ‬والتنفيذ‭ ‬للعمليات‭ ‬المشتركة‭ ‬ورفع‭ ‬مستوى‭ ‬الكفاءة‭ ‬القتالية‭ ‬والقدرات‭ ‬العملياتية‭ ‬واللوجستية،‭ ‬كما‭ ‬وتحمل‭ ‬التمارين‭ ‬المشتركة‭ ‬القدرة‭ ‬على‭ ‬توجيه‭ ‬رسائل‭ ‬للعدو‭ ‬بأن‭ ‬لديها‭ ‬قوات‭ ‬مسلحة‭ ‬قوية‭ ‬وذات‭ ‬كفاءة‭ ‬قتالية‭ ‬عالية‭ ‬وحلفاء‭ ‬أقوياء‭ ‬قادرين‭ ‬على‭ ‬التعامل‭ ‬مع‭ ‬كافة‭ ‬الظروف‭ ‬والأخطار‭.‬

لقد‭ ‬اتسم‭ ‬العمل‭ ‬في‭ ‬التمرين‭ ‬بالعمل‭ ‬الاحترافي‭ ‬والتعاون‭ ‬والجدية‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬الجميع‭ ‬حيث‭ ‬أنجز‭ ‬التمرين‭ ‬بمراحله‭ ‬المختلفة‭ ‬وحققت‭ ‬الأهداف‭ ‬في‭ ‬زمن‭ ‬قياسي‭ ‬ويعتبر‭ ‬هذا‭ ‬مؤشرا‭ ‬على‭ ‬مدى‭ ‬احترافية‭ ‬المشاركين‭ ‬في‭ ‬التمرين‭ ‬منذ‭ ‬انطلاقته‭ ‬ومراحل‭ ‬وصول‭ ‬القوات‭ ‬حققت‭ ‬النجاح‭ ‬في‭ ‬النقل‭ ‬الاستراتيجي‭ ‬الذي‭ ‬عبر‭ ‬عن‭ ‬إمكانيات‭ ‬وقدرات‭ ‬دولة‭ ‬الإمارات‭ ‬العربية‭ ‬المتحدة‭ ‬في‭ ‬النقل‭ ‬الاستراتيجي‭ ‬الجوي‭. ‬

لقد‭ ‬تم‭ ‬التركيز‭ ‬على‭ ‬القتال‭ ‬في‭ ‬المناطق‭ ‬المبنية‭ ‬كأحد‭ ‬البيئات‭ ‬المعقدة‭ ‬والتي‭ ‬تعتبر‭ ‬من‭ ‬التهديدات‭ ‬المستقبلية،‭ ‬وتماشياً‭ ‬مع‭ ‬بيئة‭ ‬العمليات‭ ‬التي‭ ‬تم‭ ‬تنفيذ‭ ‬التمرين‭ ‬فيها‭ ‬كان‭ ‬الدفاع‭ ‬الساحلي‭ ‬هو‭ ‬العنوان‭ ‬الرئيسي‭ ‬حيث‭ ‬أظهر‭ ‬مدى‭ ‬احتراف‭ ‬وقدرة‭ ‬المشاركين‭ ‬من‭ ‬الجانبين‭ ‬في‭ ‬تطبيق‭ ‬أهم‭ ‬دروس‭ ‬الدفاع‭ ‬الساحلي‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬التحضيرات‭ ‬الدفاعية‭ ‬واستخدام‭ ‬الموانع‭ ‬وتنسيق‭ ‬النيران‭ ‬أظهر‭ ‬المشاركون‭ ‬خلالها‭ ‬أعلى‭ ‬مستوى‭ ‬من‭ ‬الجاهزية‭ ‬والسرعة‭ ‬والدقة‭ ‬في‭ ‬الانجاز‭.‬

من‭ ‬المؤكد‭ ‬أن‭ ‬زيارة‭ ‬جلالة‭ ‬الملك‭ ‬عبدالله‭ ‬الثاني‭ ‬وسمو‭ ‬الشيخ‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬زايد‭ ‬إلى‭ ‬موقع‭ ‬التمرين‭ ‬مثلت‭ ‬رسالة‭ ‬وتأكيداً‭ ‬على‭ ‬مدى‭ ‬التعاون‭ ‬المشترك‭ ‬والعلاقة‭ ‬القوية‭ ‬مع‭ ‬دولة‭ ‬الإمارات‭ ‬الشقيقة‭. ‬وكان‭ ‬في‭ ‬استقبال‭ ‬جلالة‭ ‬الملك‭ ‬وسمو‭ ‬ولي‭ ‬العهد‭ ‬الأردني‭ ‬لدى‭ ‬وصولهما‭ ‬موقع‭ ‬التمرين‭ ‬سمو‭ ‬الشيخ‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬زايد‭ ‬آل‭ ‬نهيان‭ ‬ولي‭ ‬عهد‭ ‬أبوظبي،‭ ‬نائب‭ ‬القائد‭ ‬الأعلى‭ ‬للقوات‭ ‬المسلحة‭ ‬الإماراتية‭.‬

جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين ملك الأردن -في الوسط إلى اليسار- وولي عهد أبو ظبي صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد -في الوسط إلى اليمين- يراقبان التمرين

وخلال‭ ‬الزيارة،‭ ‬قام‭ ‬جلالة‭ ‬الملك‭ ‬عبدالله‭ ‬الثاني‭ ‬و‭ ‬صاحب‭ ‬السمو‭ ‬الشيخ‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬زايد‭ ‬آل‭ ‬نهيان‭ ‬بجولة‭ ‬في‭ ‬مواقع‭ ‬التدريب‭ ‬واستمعا‭ ‬إلى‭ ‬إيجاز‭ ‬حول‭ ‬فعاليات‭ ‬التمرين‭ ‬الذي‭ ‬يشمل‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬التدريبات‭ ‬المشتركة‭ ‬باستخدام‭ ‬مختلف‭ ‬أنواع‭ ‬الأسلحة‭ ‬المتوسطة‭ ‬والثقيلة‭ ‬والتي‭ ‬أظهرت‭ ‬المهارات‭ ‬القتالية‭ ‬ونوعية‭ ‬التدريب‭ ‬والتأهيل‭ ‬التي‭ ‬حظيت‭ ‬بها‭ ‬القوات‭ ‬المشاركة‭ ‬إضافة‭ ‬إلى‭ ‬المستوى‭ ‬العالي‭ ‬من‭ ‬التفاهم‭ ‬والانسجام‭ ‬في‭ ‬تنفيذ‭ ‬العمليات‭ ‬العسكرية‭ ‬المشتركة،‭ ‬كما‭ ‬جال‭ ‬جلالة‭ ‬الملك‭ ‬عبدالله‭ ‬الثاني‭ ‬وسمو‭ ‬الشيخ‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬زايد‭ ‬في‭ ‬منطقة‭ ‬المباني‭ ‬التي‭ ‬تستخدم‭ ‬في‭ ‬التدريب،‭ ‬بعد‭ ‬ذلك‭ ‬شاهدا‭ ‬جانباً‭ ‬من‭ ‬التمرين‭ ‬العسكري‭ ‬المشترك‭ ‬أظهر‭ ‬خلاله‭ ‬المشاركون‭ ‬أعلى‭ ‬درجات‭ ‬الاحترافية‭ ‬والتنسيق‭ ‬العالي‭ ‬والمهارة‭ ‬المتميزة‭ ‬ثم‭ ‬بعد‭ ‬ذلك‭ ‬قاما‭ ‬بتوجيه‭ ‬تحية‭ ‬للمشاركين‭ ‬أكد‭ ‬فيها‭ ‬جلالة‭ ‬الملك‭ ‬عبدالله‭ ‬الثاني‭ ‬على‭ ‬مدى‭ ‬التعاون‭ ‬والعلاقات‭ ‬بين‭ ‬البلدين‭ ‬و‭ ‬أعرب‭ ‬خلال‭ ‬الكلمة‭ ‬التي‭ ‬ألقاها‭ ‬عن‭ ‬شكره‭ ‬وتقديره‭ ‬العميقين‭ ‬للقوات‭ ‬المسلحة‭ ‬من‭ ‬الجانبين‭ ‬المشاركة‭ ‬في‭ ‬التمرين‭ ‬على‭ ‬ما‭ ‬أبدوه‭ ‬من‭ ‬مستوى‭ ‬رفيع‭ ‬في‭ ‬تنفيذ‭ ‬برنامج‭ ‬التمرين‭ ‬موجها‭ ‬الشكر‭ ‬والتحية‭ ‬إلى‭ ‬صاحب‭ ‬السمو‭ ‬الشيخ‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬زايد‭ ‬آل‭ ‬نهيان‭ ‬ولي‭ ‬عهد‭ ‬أبوظبي‭ ‬نائب‭ ‬القائد‭ ‬الأعلى‭ ‬للقوات‭ ‬المسلحة‭ ‬على‭ ‬الدعم‭ ‬الذي‭ ‬قدمه‭ ‬ليتحقق‭ ‬التقارب‭ ‬بين‭ ‬الجيشين‭ ‬وقال‭ ‬جلالته‭ ‬“كل‭ ‬الشكر‭ ‬والتقدير‭ ‬مني‭ ‬ومن‭ ‬أخي‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬زايد‭ ‬على‭ ‬ما‭ ‬رأيناه‭ ‬اليوم‭ ‬من‭ ‬مستوى‭ ‬رفيع‭ ‬في‭ ‬التدريب‭. ‬كان‭ ‬أملنا‭ ‬منذ‭ ‬أعوام‭ ‬أن‭ ‬تكون‭ ‬القوات‭ ‬الإماراتية‭ ‬مع‭ ‬القوات‭ ‬الأردنية‭ ‬كتفا‭ ‬بكتف،‭ ‬والحمد‭ ‬لله‭ ‬هذا‭ ‬تحقق‭ ‬ورأيناه‭ ‬اليوم،‭ ‬وهذه‭ ‬رسالة‭ ‬ليست‭ ‬فقط‭ ‬لشعبي‭ ‬البلدين‭ ‬الشقيقين،‭ ‬بل‭ ‬هي‭ ‬رسالة‭ ‬للإقليم‭ ‬والعالم‭ ‬بأننا‭ ‬في‭ ‬نفس‭ ‬الخندق،‭ ‬وسيجدوننا‭ ‬معا‭ ‬في‭ ‬مواجهة‭ ‬التحديات‭. ‬وإن‭ ‬شاء‭ ‬الله‭ ‬نراكم‭ ‬كل‭ ‬عام‭ ‬إما‭ ‬في‭ ‬الإمارات‭ ‬أو‭ ‬في‭ ‬الأردن،‭ ‬وأكرر‭ ‬شكري‭ ‬إلى‭ ‬صاحب‭ ‬السمو‭ ‬الشيخ‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬زايد‭ ‬آل‭ ‬نهيان‭ ‬الذي‭ ‬قرب‭ ‬الجيش‭ ‬الإماراتي‭ ‬من‭ ‬الجيش‭ ‬الأردني”‭.‬

من‭ ‬جانبه‭ ‬أكد‭ ‬سمو‭ ‬الشيخ‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬زايد‭ ‬آل‭ ‬نهيان‭ ‬على‭ ‬مدى‭ ‬أهمية‭ ‬التعاون‭ ‬بين‭ ‬البلدين‭ ‬وعمق‭ ‬العلاقات‭ ‬حيث‭ ‬كتب‭ ‬سموه‭ ‬في‭ ‬تغريده‭ ‬على‭ ‬حسابه‭: ‬“شهدت‭ ‬وأخي‭ ‬الملك‭ ‬عبدالله‭ ‬الثاني‭ ‬ملك‭ ‬الأردن‭ ‬وولي‭ ‬عهده‭ ‬الأمير‭ ‬الحسين‭ ‬بن‭ ‬عبدالله‭ ‬في‭ ‬أبوظبي‭ ‬التمرين‭ ‬العسكري‭ ‬المشترك‭ (‬الثوابت‭ ‬القوية‭ ‬1‭)‬”،‭ ‬وأضاف‭: ‬“علاقاتنا‭ ‬متجذرة‭ ‬وتعاوننا‭ ‬راسخ‭ ‬ومتين،‭ ‬وقواتنا‭ ‬تتمتع‭ ‬بالجاهزية‭ ‬والكفاءة‭ ‬والانسجام‭ ‬للعمل‭ ‬معاً‭ ‬لصالح‭ ‬استقرار‭ ‬المنطقة‭ ‬والتصدي‭ ‬لمختلف‭ ‬التهديدات”‭.‬

أن‭ ‬التمرين‭ ‬الأردني‭ ‬الإماراتي‭ ‬المشترك‭ ‬الثوابت‭ ‬القوية‭ /‬1‭ ‬ما‭ ‬هو‭ ‬إلا‭ ‬ثمرة‭ ‬للعلاقات‭ ‬التاريخية‭ ‬والاستراتيحية‭ ‬بين‭ ‬البلدين‭ ‬الشقيقين‭ ‬بشكل‭ ‬عام‭ ‬وبين‭ ‬القوات‭ ‬المسلحة‭ ‬الأردنية‭ ‬–‭ ‬الجيش‭ ‬العربي‭ ‬والقوات‭ ‬المسلحة‭ ‬الإماراتية‭ ‬بشكل‭ ‬خاص،‭ ‬العمل‭ ‬المشترك‭ ‬جنباً‭ ‬إلى‭ ‬جنب‭ ‬والتناغم‭ ‬بالأداء‭ ‬والجاهزية‭ ‬العالية‭ ‬والتنسيق‭ ‬العالي‭ ‬المستوى‭ ‬كان‭ ‬شعار‭ ‬التمرين‭ ‬وهذا‭ ‬لم‭ ‬يأتِ‭ ‬من‭ ‬فراغ‭ ‬ولم‭ ‬يكن‭ ‬وليد‭ ‬اللحظة‭ ‬فحكمة‭ ‬القيادة‭ ‬في‭ ‬كلا‭ ‬البلدين‭ ‬الشقيقين‭ ‬ترمي‭ ‬بظلالها‭ ‬وتؤتي‭ ‬أكلها‭ ‬في‭ ‬ميادين‭ ‬التدريب‭.